نشر في: 15 آب/أغسطس 2015
الزيارات:    
| طباعة |

أربعينية تفقد أطرافها بلدغة واحدة من هذة الحشرة

العدالة الراديكالية - لم تكن الأمريكية جو روجرز تعلم أن عطلتها الصيفية ستتسبب في فقدانها أطرافها الأربعة بعد تعرضها للدغة 'قرادة'، وهي حشرة من فصيلة العناكب، وفق ما ذكرت صحيفة 'ميرور' على موقعها الإلكتروني.

وقالت الصحيفة البريطانية إن الأم البالغة 40 عاماً، كانت تقضي عطلتها الصيفية في جبال روكي عندما أصابتها الحمّى بشكل مفاجئ، لكنها ظنّت في بادئ الأمر أنها مجرّد إنفلونزا.

لكن بعد مرور 5 أيام، نُقلت روجرز إلى المستشفى حيث أكدت الفحوصات المخبرية عدم إصابتها بفيروس غرب النيل والحمى الشوكية.

وفجأة، بدأت الأعضاء الحيوية لروجرز بالتوقف عن العمل، فوجد الأطباء أنفسهم مضطرين لبتر أطرافها الأربعة بهدف إبقائها على قيد الحياة، ليتبين لهم بعد ذلك أنها تعرضت (من دون علمها) للدغة وحيدة من حشرة القرادة الصغيرة التي تشبه العنكبوت.

وقد أصيبت الأم بصدمة كبيرة أفقدتها الوعي وهي تخضع حالياً للمراقبة في غرفة العناية المشددة، على أن يُجري لها الأطباء المزيد من العمليات الجراحية لمنع العدوى من الانتشار مجدداً.



يسمح بنقل المادة أو جزء منها بشرط ذكر المصدر

أضف تعليق