نشر في: 15 آب/أغسطس 2015
الزيارات:    
| طباعة |

مأساة عاشقة بريطانية أحبت شاب مصري فدخلت السجن

العدالة الراديكالية - وقعت عجوز بريطانية في حبال عشيقها المصري الأصغر منها سنا لدرجة أنها اضطرت لسرقة 500 ألف جنيه استرليني من مكان عملها لتساعده في شراء عقار، حسبما ذكرت محكمة غلوسيستر كراون البريطانية.


العجوز البريطانية وتدعى شينا وارنر، وتبلغ من العمر 65 عاما، قابلت الرجل المصري صاحب أحد الفنادق في شرم الشيخ عام 2012، وبدأت بإرسال المال له عندما أغراها بأن علاقة رومانسية قد تجمعهما.


وارنر، التي كانت غارقة في حبال عشيقها الشاب، باعت كل ممتلكاتها لدعم حبيبها وتحويل المال له، ولم تترك لنفسها سوى الثياب التي ترتديها.وبعد ذلك، ومحاولة منها للحفاظ على العلاقة، وجدت وارنر نفسها مضطرة لسرقة أكثر من 500 ألف جنيه استرليني مما يفترض أن يكون رواتب وضرائب في الشركة التي تعمل بها.


استمعت المحكمة إلى أقوال وارنر، وأدينت بالسرقة من شركات 'كوتسولد' وشيلتون ديفلوبمينت التي يملكها جوليان بالمر التي عملت مساعدة له منذ 2007. وقد أقرت وارنر بالاتهامات الموجهة إليها، وأدينت بالسجن 3 سنوات. ولم تكشف المحكمة عن هوية 'العشيق' الذي كان الطرف الآخر في القضية.



يسمح بنقل المادة أو جزء منها بشرط ذكر المصدر

أضف تعليق