نشر في: 24 آذار/مارس 2015
الزيارات:    
| طباعة |

ممرض يمارس الجنس مع مريضة في غرفة العمليات بمستشفى حكومي بالقاهرة

العدالة الراديكالية - كشف تقرير قضائي صادر عن النيابة الإدارية فى القضية رقم 118 لسنة 57 تعليم، النقاب عن تفاصيل فضيحة أخلاقية بمستشفى باب الشعرية الجامعي، حيث قام ممرض بممارسة الجنس مع إحدى المريضات داخل غرفة الجراحة، وبعرض أوراق القضية على المستشار سامي فهمي نائب رئيس هيئة النيابة الإدارية أمر بإحالة المتهم للمحاكمة بعد انتهاء التحقيقات معه وإثباتها لارتكابه الجرم.


بدأت وقائع القضية ببلاغ تلقته النيابة الإدارية من رئيس جامعة الأزهر بشأن ضبط المتهم “محمد.أ” 36 سنة ويعمل فني تمريض بمستشفى باب الشعرية الجامعي بمعرفة أفراد أمن المستشفى عقب قيامه بممارسة الجنس مع إحدى المترددات على المستشفى.

وقال محمد عبدالله مدير إدارة الشئون القانونية بالمستشفى أمام محمود حسين رئيس النيابة الإدارية إنه أجرى تحقيقا إداريا في الواقعة بمعرفة الإدارة رئاسته بناء على شكوى من مشرف الأمن الذي قام بضبط الممرض و”السيدة” فور خروجهما من غرفة الجراحة مشيراً إلى أنه تم تحرير محضر بالواقعة بقسم شرطة باب الشعرية حيث وجهت النيابة العامة لهما تهمة ارتكاب فعل فاضح علني وتم توقيع عقوبة الغرامة عليهما.



يسمح بنقل المادة أو جزء منها بشرط ذكر المصدر

أضف تعليق