نشر في: 26 كانون2/يناير 2015
الزيارات:    
| طباعة |

آخر سرقات الكيان الصهيوني

العدالة الراديكالية - ناشدت بغداد الأحد 25 يناير/كانون الثاني المجتمع الدولي بمساعدتها في استعادة مخطوطة "التوراة" العراقية التي وصلت إسرائيل بطرق غير قانونية من أمريكا حيث كانت تخضع للترميم.

واحتجت وزارة السياحة والآثار العراقية على "الاستحواذ غير القانوني" على مخطوطة "التوراة" العراقية من قبل إسرائيل.. وطالب مركز "نارا" الأمريكي الذي يقوم بصيانة وترميم الأرشيف العبري العراقي بتقديم إجابات واضحة حول هذه المخطوطة، وكيف وصلت إسرائيل.

وذكرت الوزارة- في بيان صحفي- أن وسائل الإعلام تداولت نبأ وصول مخطوطة "التوراة العراقية" إلى إسرائيل واحتفال وزارة الخارجية الإسرائيلية بها، وقالت: "إننا إذ نحتج على هذا الاستحواذ غير القانوني كجزء من الموروث العراقي بدلالة حمله أختاما رسمية عراقية".. وشددت الوزارة على ضرورة عودة الأرشيف العبري إلى العراق وإنهاء هذا الملف الذي كان من المقرر أن ينتهي عام 2005.

وطالبت الوزارة المجتمع الدولي والمنظمات الدولية بما فيها اليونيسكو والانتربول بمساعدتها في استعادة هذا الأرشيف.
وكانت وزارة الخارجية الإسرائيلية أعلنت، الخميس 22 يناير/كانون الثاني عن وصول "مخطوطة" التوراة العراقية الى "إسرائيل" بعد ان عثرت عليها القوات الأمريكية في بغداد عام 2003، وبينت أنه تم ترميمها بفترة سبعة أشهر وستستخدم للصلاة اليومية في القدس.



يسمح بنقل المادة أو جزء منها بشرط ذكر المصدر

أضف تعليق