نشر في: 29 نيسان/أبريل 2015
الزيارات:    
| طباعة |

ممرض يصور اغتصابه لمريضتين تحت التخدير

العدالة الراديكالية - أصدرت محكمة بريطانية حكماً بالسجن لمدة 18 عاماً على ممرض اغتصب مريضتين وهما تحت التخدير، واستخدم هاتفه المحمول لتصوير عملية الاغتصاب في المستشفى الذي يعمل فيه.

وذكرت صحيفة دايلي ميل البريطانية أن الممرض أندرو هاتشينسون (29 عاماً) قام باغتصاب مريضتين في مستشفى جون راديكليف بمدينة أكسفورد بين عام 2011 و 2013، ولم يكتف بذلك، بل صور عملية الاغتصاب واحتفظ بمقاطع الفيديو على جهاز كمبيوتر في منزله إلى جنب المئات من الصور الإباحية.

جرائم أخلاقية

واعترف هاتشينسون أمام محكمة التاج في أكسفورد باغتصاب المريضتين بالإضافة إلى 25 جريمة أخرى بما فيها استراق النظر وخدش الحياء العام.

وكانت المحكمة استمعت في وقت سابق كيف اكتشفت ضباط الشرطة صوراً لعملية الاغتصاب على هاتف المتهم المحمول وعلى جهاز كمبيوتر في منزله. وذلك بعد أن اشتكى بعض السكان في حي غارفرد بالقرب من أبينغدون للشرطة محاولة المتهم التقاط صور غير لائقة لفتاتين على هاتفه المحمول.

مئات الصور الإباحية
وإلى جانب صور الاعتداء، عثرت الشرطة أيضاً على المئات من الصور الإباحية، وصور غير لائقة للأطفال التقط البعض منها باستخدام كاميرا سرقها المتهم من المستشفى.

واستمعت المحكمة أيضاً إلى اعترافات المتهم بالتقاط صور لأكثر من 50 امرأة دون علمهن على مدى 12 عاماً في مدينة أكسفورد، بالإضافة إلى مدينة يوركشاير التي يعيش فيها.

ووصف القاضي إيان برينفل الذي أصدر الحكم أفعال المتهم بالبغيضة، معتبراً أن من المستحيل تصور خرق أكبر للثقة في المجتمع، في الوقت الذي لم يظهر فيه المتهم أي انفعال أو شعور بالندم لدى نطق الحكم بحقه.



يسمح بنقل المادة أو جزء منها بشرط ذكر المصدر

أضف تعليق