نشر في: 19 نيسان/أبريل 2015
الزيارات:    
| طباعة |

القبض على اردني و زوجته بلبنان بتهمة الدعارة و الاتجار بالبشر باستخدام " الواتس آب "

العدالة الراديكالية - القت قوات الامن اللبنانية ، القبض على أردني وزوجته بجرم الاتجار بالبشر واعمال مخلة بالاداب من خلال قيام الزوجة باصطياد الزبائن عبر تطبيق 'واتس أب' مقابل مبالغ مالية, بحسب وسائل الاعلام اللبنانية.

وفي التفاصيل، وفقًا لما ذكرت المديرية اللبنانية ، فقد 'توافرت معلومات لمكتب مكافحة الاتجار بالبشر وحماية الآداب في وحدة الشرطة القضائية حول قيام فتاة باصطياد الزبائن عبر تطبيق 'واتس أب' مقابل مبالغ مالية تتراوح بين 300 و500 دولار اميركي.

بنتيجة المتابعة والرصد تمكن المكتب المذكور ليلة 16/4/2015 من استدراجها وتوقيفها مع شريكتها في أثناء حضورهن لممارسة الدعارة في أحد الفنادق، وهن، أ.م. (مواليد عام 1991) وهي أردنية، بالإضافة إلى ز. ع. (مواليد عام 1996)، وهي أيضًا أردنية.

كما تم توقيف م. ع. (مواليد عام 1982)، وهو أردني وزوج الأولى، وكانت معه ابنته الرضيعة، وكان أوصلهنّ إلى المكان الذي أوقفتا به.

بالتحقيق معهم اعترفت زوجة م. ع. أنها تقوم بأعمال الدعارة تحت تهديد زوجها الذي يجبرها على هذا العمل مهددا بفضح أمرها وحرمانها من ابنتها الرضيعة إن تمنعت عن ذلك، فيما أنكر زوجها: م.ع. أي علاقة بتسهيل الدعارة. كما اعترفت ز.ع. بأنها تقوم بممارسة الدعارة بتسهيل من م.ع المذكور.

بمراجعة القضاء المختص أشار الى توقيف: م.ع. بجرم إتجار بالبشر وتسهيل دعارة، وز.ع. بجرم ممارسة الدعارة، فيما تركت أ.م. بسند إقامة كونها ضحية الإتجار بالبشر'.



يسمح بنقل المادة أو جزء منها بشرط ذكر المصدر

أضف تعليق